آخر الأخبار :: "الجيش الحر" يقصد عين العرب لـ" يتعمّد " بـ "مياه التحالف" || أستراليا تسن قوانين لمنع سفر الشبان للقتال في سوريا والعراق || الشرطة الهندية تحظر القبلات بين النساء والرجال في مكان عام || لافروف: "داعش" تحد مباشر للمجتمع الدولي ويجب مواجهته وفقا لمبادئ الأمم المتحدة || مسؤول: زراعة الأرز المروي قيد التجربة || "دراسة": أشعة الشمس تمنع الربو || الصحة: المسنون في سوريا يشكلون 10% خلال 2020 || سلوفاكيا تحظر بيع الحلويات في المدارس للحد من البدانة || دمشق : تشغيل خط جرمانا - سانا - الآداب بأربعة باصات للنقل الداخلي || "واشنطن بوست": "الربيع العربي" التونسي ساهم في دعم تنظيم "داعش" || "الديلي تلغراف": سياسة بريطانيا الدائمة تعتمد على التحالف مع الإسلام المتشدد || "داعش" يعدم العشرات من عشيرة البونمر العراقية || واشنطن: محادثات نووي إيران قد تنتهي باتفاق خلال الشهر المقبل || الاحتلال "الإسرائيلي" يغلق الحرم القدسي الشريف حتى إشعار آخر || السويد تعترف بدولة فلسطين ||
وزير التعليم العالي لتلفزيون الخبر : الترفع الإداري قيد الدراسة الجديّة ومعسكرات التدريب الجامعي لم تلغَ




 
قال وزير التعليم العالي في وزارة تصريف الأعمال الدكتور عبد الرزاق شيخ عيسى لتلفزيون الخبر أن قرار الترفع الإداري وجعل عدد المواد مفتوح للدورة الفصلية الثالثة، هو قيد الدراسة الجدية .
 
وأوضح الوزير أن الوزارة إذ تدرس هذا القرار فإنها تضع مصلحة الطالب نصب عينها، وتحاول جاهدة إصدار القرارات التي تخدم مصلحة الطلاب.
 
وتطالب نسبة كبيرة من الطلاب بإصدار قرار بالترفع الإداري وجعل عدد المواد مفتوح للدورة الفصلية الثالثة، على غرار السنة المنصرمة ( 2011)، حيث أيد نحو خمسة آلاف طالب صدور قرار بالترفع الإداري في استبيان الكتروني لجامعة حلب.
 
و استطلعت الصفحة الرسمية لجامعة حلب على موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك) آراء الطلاب حول إصدار قرار الترفع الإداري وجعل عدد المواد مفتوح للدورة الفصلية الثالثة.
 
وحمل الاستبيان عنوان (هل أنت مع الترفع الإداري -أي الطلاب- وجعل عدد المواد مفتوح للدورة الفصلية الثالثة؟)
 
كما جاء فيه أن نتيجة التصويت سوف تُعرض على وزارة التعليم لاتخاذ القرار المناسب الذي يقع في صالح أكبر عدد من طلاب المصوتين.
 
ووصل عدد الطلاب المصوتين بالقبول 5000 طالب تقريباً بينما لم يتجاوز عدد الطلاب الرافضين 200 طالب.
 
وعن موضوع التدريب الجامعي، قال الوزير لتلفزيون الخبر أن معسكرات التدريب الجامعي لم تلغَ، كما أشيع، وإنما جرى "تجميدها"، واعتبارها مقرراً إدارياً ( يحملها الطالب غلى سنوات لاحقة ولكن لا تدخل ضمن حسابات المواد المرسبة).
 
وكانت تناقلت وسائل إعلام محلية أنباء حول إصدار الحكومة لقرار ألغيت بموجبه معسكرات التدريب الجامعي لطلبة الكليات والمعاهد في مختلف الجامعات الحكومية السورية للعام الدراسي الحالي، الأمر الذي نفاه الوزير موضحاً أن ما جرى هو " تجميد" وليس إلغاء.
 
وبين الوزير أنه " بالنسبة لطلاب السنوات الانتقالية جرى تجميد المعسكرات، أما بالنسبة للطلاب قيد التخرج، فسيتم تحديد موعد لإجراء تدريب جامعي لهم في وقت لاحق ".
 
وعن سؤال حول قرار السماح لطلاب جامعة البعث وإدلب وحماه بالتقدم بالامتحان في أي جامعة قريبة الذي اصدرته الوزارة في وقت سابق، و فيما إذا كان القرار يشمل طلاب التعليم المفتوح، أجاب الوزير بالقول " الوزارة مشغولة حالياً بطلاب التعليم النظامي، وفور انتهاء امتحانات التعليم النظامي، سننظر بأمر طلاب التعليم المفتوح، ونصدر القرارات التي تفيدهم بعد دراستها".
 

الخبر

السبت, 16 حزيران, 2012, 10:04 صباحاً


التعليقات
لا يوجد تعليقات



أضف تعليقك

الأسم :
عنوان التعليق (اختياري) :
نص التعليق :
 
 
من نحن | اتصل بنا

© 2014 - All Rights Reserved To Al-Khabar Tele-Site