آخر الأخبار :: حقيقة انقطاع المياه عن مدينة حلب.. المازوت موجود وعيون "النصرة" على خط الزربة || "دراسة": نحو 50 ألف حساب على "تويتر" يؤيد تنظيم "داعش" || علماء: عصير البندورة يساعد في تخفيض الوزن || دراسة: الرجال أكثر نرجسية من النساء || الأزهر يعلن "حربا إلكترونية " ضد تنظيم "داعش" || كريستيانو رونالدو يتصدر قائمة أغنى لاعب كرة قدم في العالم || اكتشاف احفورة ترجع تاريخ ظهور الإنسان نصف مليون عام للوراء || "فيسبوك" تنوي حذف الاعجابات غير النشطة من الصفحات || محكمة بريطانية تقضي بحبس مدرس كيمياء ست سنوات كان يخطط للانضمام إلى "داعش" || "واتسآب" تصدر نسخة تحميل جديدة لأجهزة "أندرويد" تسمح بتشغيل رقمين || إصابة الممثل الأمريكي "هاريسون فورد" بجروح خطيرة إثر تحطم طائرته || الآثار والمتاحف: الأزمة تسببت بتخريب 750 موقعاً أثرياً || قناة "العرب" تنطلق من قبرص بعد إيقافها في البحرين || أمريكا: قلق من تزايد ميول الشباب من الجنسين للانضمام إلى "داعش" || "داعش" يدمر مدينة نمرود الآشورية في العراق ||
أمير سعودي يستعين بالرئيس الأسد لإيقاف عرض فيلم "ملك الرمال"




كشف الأمير طلال بن عبدالعزيز رئيس برنامج الخليج العربي للتنمية عن سعيه للتوسط لدى الرئيس بشار الأسد من أجل إيقاف عرض فيلم "ملك الرمال" الذي يتحدث عن سيرة المؤسس الملك عبدالعزيز و الذي يُعرض حاليا في سوريا في أعقاب عرضه في لندن.

وقال عبد العزيز عبر حسابه الرسمي بموقع تويتر أنه استعان بصديق مشترك بينه وبين الرئيس بشار الأسد لمنع عرض هذا الفيلم في دمشق، متمنيا من الرئيس الأسد أن يستجيب إكراماً لشخص الملك المؤسس الذي "لا يمكن لسوريا وشعبها نسيان أعماله الخيرة ودعمه الدائم"، على حد تعبيره.

ويتحدت فيلم " ملك الرمال" عن مؤسس المملكة العربية السعودية الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن الفيصل آل سعود، وقال منتج ومخرج الفيلم نجدة أنزور ان فيلمه "يبحث في تاريخ الإرهاب وجذوره وعلاقة ذلك بما يحدث اليوم في العالم قاطبة".

و يعرض الفيلم جانباً من الاتفاق الذي تم بين بريطانيا العظمى والسلطان عبد العزيز، وقتها، وكيف تم دعمه بالمال والسلاح للقضاء على سلطة آل الرشيد التي حكمت الرياض في ذلك الوقت، والتخلص من العثمانيين تمهيداً لاحتلال المنطقة وبسط نفوذ الغرب عليها، وهذا ما حصل لاحقاً في اتفاقية (سايكس ـ بيكو) بين بريطانيا وفرنسا لتقاسم النفوذ في المنطقة.

كما يكشف بعض الحقائق والتفاصيل عن العلاقة الوثيقة بين بريطانيا العظمى في ذلك الوقت ورجلها في المنطقة السلطان عبد العزيز آل سعود وكيف نفّذ مشروعها حتى تم تتويجه كملك على المملكة العربية السعودية من قبلها، وفق تعبير أنزور.

كما يستعرض الفيلم جانباً من الاتفاق والعهد والحلف الذي تم بين الوهابيين وآل سعود لتقاسم السلطة والحكم على كامل أراضي المملكة العربية السعودية مثل السلطة التنفيذية والسلطة التشريعية، أي الحكم بالسيف والقرآن، وهو ما استمر حتى يومنا هذا وبدأت نتائجه تؤثر على المنطقة العربية برمتها من افرازات "سلفية وجهادية".

الخبر

السبت, 07 كانون الاول, 2013, 10:45 مساءً


التعليقات
لا يوجد تعليقات



أضف تعليقك

الأسم :
عنوان التعليق (اختياري) :
نص التعليق :
 
 
من نحن | اتصل بنا

© 2015 - All Rights Reserved To Al-Khabar Tele-Site